شبكة الدراز الشاملة . نت 

 
أريدها صغيرة   طباعة  البريد الاكتروني
Saturday, 24 December 2005

كتبت: د. هاشمية

رغم تطور الحياة وارتقاء المفاهيم الا ان الاقبال على الفتاة الصغيرة الساذجة عند البحث عن عروس مناسبة ما زال مرتفعا مقارنة بالاقبال الضعيف على الفتاة التي تصل الى درجة عالية من العلم و المعرفة والاطلاع العام على الحياة. وعنوسة الطبيبات دليل واضح على ذلك. فالرجل الشرقي بالذات غيور بطبعة ويشعر بالخطر عند مواجههة أنثى تشكل تحديا لقدراته ولذلك غيور بطبعة ويشعر بالخطر عند مواجهة أنثى تشكل تحديا لقدراته.

ولذلك فإنه يفضل في زوجته ان تكون متواضعة التعليم مهيضة الجناح وعديمة التجربة. حتى يكون له مكانة المعلم الاول في نفسها والذي يقوم بتشكيل تلميذتة حسب ما يريد.

 

وان كان كثير من الرجال يعجبون بالمراة القوية الا انهم لا يتزوجون منها!!! هكذا أصبحت الفتاة الساذجة مطلوبة و قيدت (الفاهمة) على لائحة العوانس التي تطول مع الايام وفقا لمتطلبات الشاب الذي لا يعرف ما يريد ويرفض بناء على ذلك الارتباط بفتاة تعرف تماما ماذا تريد.

 

الموضوع مفتوح للنقاش ...

 

لمتابعة الموضوع يرجى زيارة قسم مجتمع زينب بالمنتدى.