منتدى شبكة الدراز الشاملة منتدى شبكة الدراز الشاملة ››› المنتديات التقنية ››› الكمبيوتر والانترنت ›››

فرمتة العقل!!
  الموضوع السابق   الموضوع التالي أضف ردا على هذا الموضوع
الكاتب
الموضوع   

المتسائل
::. كاتب متميز .::

تاريخ التسجيل: Jan 2002
رقم العضوية: 451
البلد: I love mommy
عدد المشاركات: 1329
معدل المشاركات/يوم: 0.24

عندما نستخدم جهاز الكمبيوتر لفترة طويلة جدا فبلا شك فإنه سيتملئ بكثير من البيانات والملفات وبسبب كثرة هذه البيانات وكثرة الإستخدام سيتسبب في بطء الجهاز وانتاجيته ستقل تدريجيا, الأمر الذي سيجعله يعلق في بعض الأحيان أو يتأخر في اعطائه الأوامر والتطبيقات, وأحيانا سيعّلق الجهاز, وعندما يعلّق الجهاز فينبغي أن نترك الجهاز قليلا دون استخدامه ليعود لحالته الطبيعيه, وأحيانا نحتاج الى أن نغلق كل البرامج المستخدمه, أو قد نحتاج الى أن نحذف بعض البرامج التي تأخذ سعة كبيره من الجهاز, أو اذا كانت حالة الجهاز سيئة فقد لاتفلح كل هذه المحاولات فنضطر لإغلاق الجهاز ونعود بتشغيله من جديد. ولكن أحيانا لاتفلح كل هذه المحاولات فنضطر الى فرمتة الجهاز أي مسح كل محتويات الكمبيوتر وجميع الملفات وعادة نقوم بعمل الفرمتة اذا كثرت المشاكل في الجهاز أو اذا كثرت فيها الفايروسات الأمر الذي يعيق ويحد من انتاجية الجهاز, وشيء طبيعي سنقوم بإعادة تركيب النظام المناسب لاستخدامنا مرة أخرى بالإضافة الى المشغلات (الدرايفرات) الخاصه بكرت الفيديو وكرت الصوت والمودم لأن عملية الفرمتة ستمسح كل شي,,, وبعدها سنقوم بتنزيل (((( فقط )))) الملفات والبرامج التي نحتاجها, والضرورية لاستخدامنا.
وبما أن عملية الفرمتة ستمسح كل شي فلابد من عمل نسخه من الملفات الضرورية وطبعا ممكن حفظها سواء على الأقراص المرنه أم على الهاردسك أو ممكن وضع الملفات في الأقسام الأخرى كقسم ال C مثلا..
وبعد عمل الفرمتة طبعا سيكون الجهاز وكأنه جديدا وقد استخدم للتو.

كذلك عقل الإنسان! عندما يزداد ضغط العمل وضغط الحياة وكثرة الأعمال والإلتزامات والأمور الحياتية والمشاكل والكثير من المنغصات التي تمر على الشخص, فإنه لابد أن يفكر بعمل بعض الأمور التي يقوم بها ليزيد من انتاجيته كممارسة الرياضه مثلا أو الإختلاط بالناس وزيارة الأماكن الترفيهية أو محاولة المزح والمرح والضحك. وعطلة نهاية الإسبوع ممكن استغلالها بشكل كبير لنسيان التعب والضغوطات اليومية التي حدثت طوال الإسبوع. وقد لاتجدي كل هذه المحاولات نفعا.. فقد يضطر الشخص بأن يسافر اسبوعا مثلا أو اسبوعين أو أكثر لكسر روتين حياته ليرجع الى بلده نشيطا مفعما بالحيوية بعد أن كسر الروتين خلال الإجازة السنوية. ولكن عندما يعود من السفر قد يكون تأثير السفر الإيجابي محدودا وقد يعود الى نفس الضغوطات والمشاكل والإلتزامات الروتينية فتبدأ المشكلة كما كانت ويذهب فائدة السفره الممتعة أدراج الرياح.. ((( تيتي تيتي مثل مارحت جيتي. أو عادت حليمه لعادتها القديمة )))
فمالحل إذن؟!! وكيف يمكن عمل شيء لكسر الروتين ولجعل الحياة تكون مختلفة تماما لوقت أطول أو بصفه دائمة ليبدأ حياة جديدة بمعنى!! كيف يكون شخصا مختلفا أو شخصا جديدا في كل شي أو في مختلف الأمور.
ممكن أن نستفيذ من تطبيق تجربة عمل فرمتة الكمبيوتر على عقل الشخص نفسه وذاكرته.!!
كيف يكون ذلك؟!!!
لنفترض أن ثمة شخص عنده مشاكل كبيره أو ضغوطات والتزامات كثيرة الأمر الذي يجعله قليل التركيز, كثير النسيان, يصاحبه ألم رأس, قلق, سأم من الحياة... الخ هذا فضلا عن الأمراض النفسية المصاحبه لكثرة القلق والتفكير.
فكما قمنا بعمل الفرمتة للكمبيوتر, فممكن عمل فرمة للعقل أو للذاكره وممكن للشخص أن يخصص له بضع أيام يكون فيها بعيدا عن عمله وعائلته أو بعيدا عن كل مامن شأنه ينغّص حياته أو يؤرق تفكيره النظر إليه, أو يفضل أن يكون في سفره لمدة اسبوع مثلا أو ثلاثة ايام ومن ثم يحاول أن يعاهد نفسه أو ياحاول مابوسعه حذف كل شيء من ذاكرته خلال هذه السفره. وحبذا لو يمارس بعض الهوايات القديمه أو أن يفكر في اهتمامات وهوايات جديده تشغله عن التفكير في ماضيه الممل والمؤلم أو الصعب. وحبذا لو انتقى بعض الأصدقاء أو يفضل كذلك لو كانوا أصدقاء جدد.
وبعد عودته الى البلاد, أن يخصص يومين الى ثلاثة أيام بعمل تخطيط لحياته وأن يشغل تفكيره فقط في الأمور المهمه والأعمال المهمة والإلتزمات التي ممكن أن يستفيذ منها ومحاولة نسيان الماضي وآلامه. وفي هذه الحاله لابد من ممارسة اهتمامات وهوايات جديدة أو ممارسة حرفه يدوية معينه أو ارتياد أماكن ترفيهية أو أماكن للتسلية أو الإختلاط بأناس جدد وحبذا لو يتم انتقاء صفوه من الناس ويتم اختيار أناس كوميديين مرحين ويجب تجنب كل النكديين الذين قد يرجعون الشخص الى ماكان عليه.

يعني كما نقوم بعملية الفرمة بعد مسح كل شي بالجهاز وبعدها نقوم بتنزيل فقط الملفات والبرامج التي نحتاجها, والضرورية لاستخدامنا.
فهنا كذلك علينا أن نبدأ بحياة جديدة ونشغل تفكيرنا فقط في الأمور الضرورية والمهمة في حياتنا.

طبعا, هنالك أمور ومشاكل وضغوطات تظل عالقة لانستطيع ازالتها ولكن عندما تعود بهذه النفسية الجديدة فبلا شك سيكون طريقة حل هذه المشاكل والإلتزامات والضغوطات مختلفه كل الإختلاف عما كانت في السابق.

تم هذا الموضوع وفي الخير عمّ انشاء الله.
الدراز في السابع من ربيع الأول من العام 1433هجرية
الموافق 31 يناير من العام 2012م.

أخبر المشرف عن هذا الرد | مشاهدة ip

المتسائل غير متصل
Old Post 31-01-2012 07:22 PM
اضغط هنا لرؤية هوية العضو  المتسائل اضغط هنا لارسال رسالة خاصة الى العضو المتسائل تفضل بزيارة صفحة  المتسائل شاهد مشاركات العضو  المتسائل أضف  المتسائل لقائمة الأصدقاء تحرير/حذف رسالة رد بإقتباس
توقيت المنتدى بتوقيت جرينتش . الساعة الآن 04:22 PM.   
  الموضوع السابق   الموضوع التالي أضف ردا على هذا الموضوع
شاهد صفحة الطباعة | أرسل هذه الصفحة بالبريد | الاعلام البريدي في حالة وجود رد جديد

الانتقال السريع :
 

قوانين المنتدى :
notتستطيع كتابة موضوع جديد
notتستطيع كتابة رد جديد
not تستطيع إرسال مرفقات جديدة
not تستطيع تعديل مشاركتك
HTML شفرات :معطلة
vB شفرات : مفعلة
الابتسامات : مفعلة
شفرات الصور : مفعلة
 

< راسلنا - منتدى شبكة الدراز الشاملة >

Powered by: vBulletin Version 2.2.9
Copyright ©2000, 2001, Jelsoft Enterprises Limited.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدراز الشاملة