منتدى شبكة الدراز الشاملة منتدى شبكة الدراز الشاملة ››› المنتديات الثقافية ››› المنبر التربوي ›››

شيء مع الله يرحمكم الله
  الموضوع السابق   الموضوع التالي أضف ردا على هذا الموضوع
الكاتب
الموضوع   

الوتر الحساس
عضو

تاريخ التسجيل: Oct 2003
رقم العضوية: 11489
البلد: يصبح السكون محببا لديك بعد ان كنت تكرهه وتبعد عنه ..الآن اصبح زاوية رائعة تنزوي بها تصفي افكارك وتجول بخيالك على عزف الوتر الحساس
عدد المشاركات: 612
معدل المشاركات/يوم: 0.12

لا نريد غرورا وتكبرا ، فنحن مسلمين ، وعلى الأكبر منك سنا ومقاما ان تنظر له نظرة احترام وهيبة ووقار ، وليست نظرة علو وسيادة ، وكأنك أرفع منه شأنا ومنزلة ، قد تكون أكثر منه حظوة مال وجاه ونفوذ ، ولكن من العيب كل العيب ان يكون موقفك مجحفا ومهينا لهذه الدرجة .كلنا مؤمنون ، وكلنا درازيون ، وكلنا محترمون إنشاء الله تعالى ، وسوف يبقى حبيبنا المصطفى(ص) قدوة وأسوة حسنة لنا ، في أخلاقنا وسلوكنا وتعاملنا ، وإلا فنحن لا سمح الله في الحضيض .

من يملك ما يملك تجارة وعقارات ، عليه ان يكون أكثر تأدبا وتواضعا ، لا ان ينظر للآخرين من أرنبة انفه ، وكأنه سلطان زمانه . علينا ان نبتسم في وجوه بعضنا البعض ، ولو ان متاعب الحياة تقصم الظهر ، علينا ان نحيي ونرحب ببعضنا البعض ، ولو ان هموم الحياة دوامة لا تنته . أنت يا أخي لا تشيح بوجهك عن أخيك وكأن بينك وبينه ثأر قديم ، بل حاول ان تسمعه كلمة طيبة ومنمقة ومعسولة ، لتدخل في قلبه سرورا وسعادة ، لا ان تحجم عنه وتحتقره وتنقص من شخصيته ، فالدنيا لا تساوي جناح بعوضة ، فعلام هذا الصلف والإسفاف ، وعلام هذا التجهم والتهكم .

حاولوا يا أحبائي ان تقهروا هذه النفس ، وتصرعوا هذه الذات ، فالنفس معجونة بوساوس شيطان ، والذات مطحونة بهواجس إبليس ، فلا نستجيب لهذه الإرهاصات المكبلة با الأنا ومن بعدي الطوفان . والله لو اننا حبينا للآخرين ما نحبه لنفسنا ولذوينا وأهلنا ، لكنا بألف خير ، فلا حسد ولا زيغ ولا ضغينة ، وانما الكل عائش بأمن وطمأنينة وسلام . كل ما نحن فيه الآن من خصومات وعداوات وقطيعة سببه الأول والآخر ابتعادنا عن الله ، ليس ابتعاد سهو ونسيان لا سمح الله ، وانما ابتعاد غفلة ليس إلا .

دعونا نجعل الله سبحانه وتعالى في كل فعل نفعله ، وفي كل عمل نعمله ، وصدقوني سنعيش حياة وردية ونبيلة وفاضلة كلها حب وتضحية وإيثار . صحيح ان معترك الحياة ، ومصاعب الحياة ، وحطام الحياة ، دمر فينا ما دمر ، فجعلنا أعداء وخصوما ، وعلى ماذا ، على حفنة مال ، قطعة أرض ، زخرف حياة ، هوى نفس ، وبعد هذا كله ماذا ، هل من مزيد ، انه لعمري الدرك الأسفل ، السقوط في الهاوية ، وبأس المصير . علينا ان نتخذ من السالفين والسابقين درسا وعبرة وحكمة ، فهم قد تناوشوا وتحاربوا وتقاتلوا ، وسالت الدماء للركب ، كل ذلك إجلالا وإكراما لسواد عيون بريق الدنيا اللامع الساطع الذي خطف القلوب والأبصار ، وبعد كل ذلك ضعف الطالب والمطلوب ، فكلهم رحلوا وماتوا وأصبحوا رفات وركاما وأطلالا ، بعد ان كانوا ملوكا وأباطرة ، وبعد ان كانوا أعيانا ووجهاء ، فكان تاريخهم مذلا ومخزيا .

لا ادري ماذا حل بنا ، وكيف وصلنا الى هذا المنعطف والمنزلق الخطير الذي كله شر في شر ، وكله بلاء في بلاء ، وكأن الواحد منا يبيع أعز أهله وأصحابه ، ويسحق بكل قيمه ومبادئه ، بل وينسف دينه ويذهبه ، في سبيل ماذا ، في سبيل متاعا دنيويا لا يغني ولا يسمن ، متاعا جعله مهووسا ومجنونا ، متاعا جعله وحشا ومتأسدا ، فيحلف زورا وبهتانا ، ويكذب بكل وقاحة واحتقار ، ويغش ويزيف ويزور ، كل ذلك من أجل مأرب تافه ورخيص ، وقد يصل الى ما يصل اليه ، ويحقق مجدا ومغنما ، ويصبح في أعلى عليين غنى وثراء ، ولكنه نسى وتناسى انه خاسر لا محالة ، خسر نفسه وكيانه ووجدانه ، خسر دنياه وآخرته .

من يريد ان يؤمن إيمانا صادقا ومخلصا مع الله ، فلا يغالط نفسه ، فيحل ما حرمه الله ، ويحرم ما أحله الله ، وذلك بأن يفبرك ويفند ذلك المشبوه والمحظور ويصيره مباحا وجائزا ، وذلك تحت مظلة الحلية والشرعية ، فيغصب أرضا ، وينهب يتيما ، ويسرق أرملة ، وكأنه ما ارتكبه بحق هؤلاء المستضعفين أمرا هينا ومسلما به ، وكأن الله سبحانه سيعفو عنه ويسامحه ويغفر له ، وعفا الله عما سلف ، انه الظلم بعينه ، والله ليس بغافل عما يعمل الظالمون . نعم ، الحياة الدنيا مجرد دار مرحلة وعبور ، وأنت أيها الإنسان ما أشقاك وأتعسك ، فأملك طويل ، وحلمك كبير ، وكأنك ستعمر الى أمد بعيد ، وأكفانك في الغيب تنسج وأنت لا تدري ، فتخرج من هذا الكون بخفي حنين .

كفانا سباتا وسهادا ، يكف التعلق بتلابيب هذه الدنيا الزائلة الفانية ، فلم يبقى من رصيد فاتورة العمر ما بقى ، فما هي إلا سنوات قريبة جدا ، أقرب من حبل الوريد ، وعندئذ لا ينفع مال ولا بنين إلا من أتى الله بقلب سليم ، سلامة فكر وقلب وروح ، سلامة نية وبطانة ومعدن ، فهل نحن متعظون ، وهل نحن مستيقظون ، اما مازلنا نفترس بعضنا البعض كالوحوش الضارية من أجل إشباع فرج وبطن ليس إلا .

أخبر المشرف عن هذا الرد | مشاهدة ip

الوتر الحساس غير متصل
Old Post 05-04-2010 04:59 PM
اضغط هنا لرؤية هوية العضو  الوتر الحساس اضغط هنا لارسال رسالة خاصة الى العضو الوتر الحساس تفضل بزيارة صفحة  الوتر الحساس شاهد مشاركات العضو  الوتر الحساس أضف  الوتر الحساس لقائمة الأصدقاء تحرير/حذف رسالة رد بإقتباس

بن آل شهاب
الحاج عامر

تاريخ التسجيل: Jan 2002
رقم العضوية: 312
البلد: كربلاء وطني
عدد المشاركات: 354
معدل المشاركات/يوم: 0.06
اللهم صل على محمد وآل محمد

المنبر التربوي المكان المناسب لهذه المشاركة .

موفقين .

__________________
لا يقاس الحسين بالثوار ، بل بالأنبياء
ولا تقاس كربلاء بالمدن ، بل بالسماوات
ولا تقاس عاشوراء بحوادث الدهر ، بل بمنعطفات الكون ...
( السيد هادي المدرسي )

" اللهم بحق الحسين إجعلنا من زواره المقبلين لأعتابه " .

أخبر المشرف عن هذا الرد | مشاهدة ip

بن آل شهاب غير متصل
Old Post 06-04-2010 04:48 AM
اضغط هنا لرؤية هوية العضو  بن آل شهاب اضغط هنا لارسال رسالة خاصة الى العضو بن آل شهاب تفضل بزيارة صفحة  بن آل شهاب شاهد مشاركات العضو  بن آل شهاب أضف  بن آل شهاب لقائمة الأصدقاء تحرير/حذف رسالة رد بإقتباس

sandrela
عضو يديد

تاريخ التسجيل: Oct 2013
رقم العضوية: 40452
البلد:
عدد المشاركات: 1
معدل المشاركات/يوم: 0.00

والحـذر الحـذر من مصاحبـة ذلك اليائس فإنـه محبـط لا يزيد همتكـ الا خذلان

__________________
SANDRELA

أخبر المشرف عن هذا الرد | مشاهدة ip

sandrela غير متصل
Old Post 24-10-2013 05:27 AM
اضغط هنا لرؤية هوية العضو  sandrela اضغط هنا لارسال رسالة خاصة الى العضو sandrela تفضل بزيارة صفحة  sandrela شاهد مشاركات العضو  sandrela أضف  sandrela لقائمة الأصدقاء تحرير/حذف رسالة رد بإقتباس
توقيت المنتدى بتوقيت جرينتش . الساعة الآن 02:37 PM.   
  الموضوع السابق   الموضوع التالي أضف ردا على هذا الموضوع
شاهد صفحة الطباعة | أرسل هذه الصفحة بالبريد | الاعلام البريدي في حالة وجود رد جديد

الانتقال السريع :
 

قوانين المنتدى :
notتستطيع كتابة موضوع جديد
notتستطيع كتابة رد جديد
not تستطيع إرسال مرفقات جديدة
not تستطيع تعديل مشاركتك
HTML شفرات :معطلة
vB شفرات : مفعلة
الابتسامات : مفعلة
شفرات الصور : مفعلة
 

< راسلنا - منتدى شبكة الدراز الشاملة >

Powered by: vBulletin Version 2.2.9
Copyright ©2000, 2001, Jelsoft Enterprises Limited.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الدراز الشاملة